مقري: حركة مجتمع السلم تخوض غمار التشريعيات في إطار التنافس الإيجابي

سيدي بلعباس - أكد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الزراق مقري مساء يوم الأربعاء بسيدي بلعباس أن "تشكيلته السياسية تخوض غمار التشريعيات المقبلة في إطار التنافس الإيجابي الذي يفيد البلاد والعباد وتريد تصحيح المسار السياسي من خلال تبني ديمقراطية حقيقية تترسخ فيها إرادة الشعب".

0

وصرح مقري “نسعى لتحقيق التغيير ونحمل برنامج يمكن تطبيقه من خلال الاعتماد الأولي على المورد البشري الكفء القادر على التسيير الحسن والاستغلال الأمثل للمورد المادي بما يعود بالفائدة على المواطن ويضمن له كل حقوقه المعنوية والمادية” مشيرا إلى أن “هناك معطيات إيجابية وفرصة لصناعة التاريخ لابد من استغلالها لتحقيق التغير الذي سيبدأ انطلاقا من المشاركة بقوة في الانتخابات واختيار الكفاءات النزيهة والقادرة على التسيير وتلبية انشغالات المواطنين”.

وبعد أن ذكر بتاريخ ومكانة ولاية سيدي بلعباس قال رئيس حركة مجتمع السلم أن “هذه الولاية تتوفر على مؤهلات متنوعة وفي مختلف المجالات على غرار الفلاحة والصناعة والسياحة ولابد من النهوض بها لتكون قطبا فلاحيا وصناعيا وسياحيا بامتياز” مشيرا إلى أنه” يمكن تحقيق ذلك من خلال تقديم حلول ناجعة مثل بناء السدود وإنشاء التحويلات الكبرى للمياه وتنويع المنتوج الفلاحي وتحسين المردودية وتقديم الدعم للفلاحين فضلا عن النهوض بقطاع الصناعة والاستثمار في الطاقات المتجددة وتشجيع السياحة الجبلية وغيرها.

ودعا في الأخير من أجل التصويت على قائمة حزبه التي تضم كفاءات نزيهة تلتزم في حال فوزها بتحقيق التنمية بولاية سيدي بلعباس بما يسمح بتحسين الظروف المعيشية للمواطن ويكفل له حقوقه على جميع الأصعدة وذلك من خلال تلبية انشغالاته وإيصال صوته بصدق إلى البرلمان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط